غدا ..انطلاق أولى الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية بالجزائر والتي تلتئم تحت شعار ” لم الشمل العربي”

غدا ..انطلاق أولى الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية بالجزائر والتي تلتئم تحت شعار ” لم الشمل العربي”

هالة شيحة

في اطار الاعداد لعقد القمة العربية ، تنطلق غدا الأربعاء بالعاصمة الجزائرية أولى الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية الحادية والثلاثين والتى تستضيفها الجزائر يومى الاول والثاني من شهر نوفمبر المقبل ، تحت شعار قمة ” لم الشمل العربى ” ، بمقر المركز الدولى للمؤتمرات ” عبداللطيف رحال ” .

و توجه وفد الامانه لجامعة الدول العربية، اليوم الثلاثاء إلى الجزائر للمشاركة في الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية والتي تنطلق غدا ، باجتماع المندوبين الدائمين وكبار المسؤولين للمجلس الاقتصادي والاجتماعي ويستمر لمدة يومين ، يعقبه بعد غد الخميس اجتماع كبار المسؤولين للمجلس الاقتصادى والاجتماعي ، على أن يعقد تباعا يوم ٢٨ أكتوبر اجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي على المستوى الوزاري ، ثم اجتماع وزراء الخارجية يومى ٢٩ و٣٠ اكتوبر ، وذلك قبيل انعقاد القمة العربية يومى الاول والثاني من نوفمبر المقبل .

وتاتى القضية الفلسطينية والتى تعد قضية العرب الأولى على راس الملفات على جدول القمة العربية الملفات التي سوف تناقشها القمة العربية ، بالإضافة إلى العلاقات الإفريقية الأوروبية، والمنطقة العربية للتبادل الحر، والاقتصاد والاستثمار والتبادل التجاري .

ومن المقرر أن تبحث القمة عددا من مشاريع القرارات التى تعكس ارادة عربية مجددة من أجل العمل على تصفية الخلافات واستعادة الهدؤ ، وصولا إلى تحقيق الاستقرار والتنمية للشعوب العربية .

وأكد الأمين العام المساعد للجامعة العربية السفير حسام زكى على أهمية القمة العربية بالجزائر ، كونها لم تكن مجتمعة لأى مرة منذ ثلاث سنوات منذ ٢٠١٩ ، فى الوقت الذى تفاقمت فيه الازمات وبعضها مستمرة ، ما يدلل على أهمية عقد القمة فى هذا التوقيت .

وعبر عن التقدير الكبير لشعار القمة ” لم الشمل ” ، مؤكدا أن أى امر إيجابي فى هذا الصدد مرحب به ويحسب للجزائر .

وأشار إلى الاستقرار والتنمية هما ركيزتان هامتان للوضع العربى ، يمكن أن يكون إيجابيا للشعوب العربية.

وقد شهدت الأسابيع الماضية زيارات عدة للأمين العام للجامعة العربية السيد أحمد ابوالغيط والأمين العام المساعد السفير حسام زكى ، جرى خلاها بحث كافة الأمور الخاصة ، من أجل إخراجها على نحو يليق بهذا الحدث المهم على صعيد العمل العربي المشترك .
وشهدت هذه الزيارات استعراض الوضع العربي العام وأهم البنود المدرجة على جدول أعمالها.

اعلانك

اعلانات مميزة

بحث

أعلى